Skip Navigation Linksالرئيسية >> مديرية قنا للتربية والتعليم >> الاخبار >> فى حواره مع "السبورة".. وكيل تعليم قنا: تخصيص مندوب بريد لكل ادارة تعليمية لاستلام المكاتبات .. وتدريـب المعلميـن على مهارات الاتصال .. وتركيب الواح طاقـه شمسية لتوليـد الكهرباء

فى حواره مع السبورة وكيل تعليم قنا تخصيص مندوب بريد لكل ادارة تعليمية لاستلام المكاتبات وتدريـب المعلميـن على مهارات

واجهنا العديد من المشكلات فى مديرية التربية والتعليم بقنا واستطعنا التغلب عليها من خلال خطة تطوير طموحة، بالاضافة الى تقديم حلول من خارج الصندوق بعيدا عن النمطية، قمنا بإعداد برامج علاجية فى الاملاء والقراءة مع تكليف المدارس بوضع اختبارات إملاء في أول اسبوع من كل شهر.
  
التقى موقع "السبورة" الدكتور صبرى خالد عثمان، وكيل وزارة التربية والتعليم بقنا، وكان معه هذا الحوار.

ما هي الصعوبات التى واجهتكم خلال مسيرتكم المهنية حتى الأن؟
هناك العديد من المشكلات التي واجهتنى اثناء مسيرتى المهنية منها ما يتعلق بالنظم الروتينية بالأداء مما استوجب القيام ببعض التدريب للعاملين لرفع كفاءتهم وهناك أيضا وجود مساحات مخصصه للمدارس الزراعية بدون مياه بالاضافة الى تأخر بعض المكاتبات المرسلة من المديرية الى الادارات والعكس وايضا تأخر وصول الكتب واستلامها من الوزارة ومشكلة عدم وجود مخازن تستوعب احتياجات المديرية ومن اكبر المعضلات التى واجهتنى انخفاض في المستوى التعليمي لدى بعض المتعلمين ومشكلة عدم إيجادت بعض العاملين لاستخدام الحاسب الالي.

كيف تمت مواجهة هذه المشكلات؟
نحن بفضل الله وبحمده نعمل على مدار 16 ساعة يوميا وبعون الله اولا ثم مجهوداتنا استطعنا ان نتغلب على جميع المعوقات التى واجهتنا فبالنسبة لضعف مستوى الطلاب قمنا بإعداد برامج علاجية فى الاملاء والقراءة مع تكليف المدارس بوضع اختبارات إملاء في أول اسبوع من كل شهر لمعرفة مستوى تقدم الطلاب وإعداد بنك الاسئلة للمرحلة الاعدادية والثانوية بجميع المواد بالإضافة لاستقطاب قوافل تعليمية للمرحله الثانوية التابعة للوزارة مع تشكيل قوافل تعليمية محلية مع اختيار عناصر من المعلمين ذوى الكفاءة للتنقل بين الادارات التعليمية.

وبالنسبة لمشكلة الكتب؟
قد تم التعاقد مع متعهد نقل وتم توفير جميع الكتب في موعدها.
 
وبالنسبة للمعلمين؟
تم عقد دورات تدريبية في المجلات التالية ( الحاسب الالي _طرق التدريس _ إدارة الصف)، وتم تفعيل وحدة التدريب والجودة داخل المدارس بالإضافة لتدريب المعلمين بمهارات الاتصال والتواصل من خلال دورة تدريبية بـ 9 قاعات ضمت 270 متدربا كانت من مخرجاته كتاب بعنوان "العلاقات الاجتماعية مهارات ومقومات" اشترك في تجميعه وإعداده 270 معلما وتم طباعته وتوزيعه على الادارات التعليمية والمدارس الثانوية مع تكليف المدارس الثانوية بتلخيص الكتاب وإذاعته بالإذاعة المدرسية على مدار الفترة المتبقية من الدراسة، كما تم تشكيل فريق من ادارة المتابعة لمتابعة جميع المدارس التابعة للمديرية في الادارات المختلفة وذلك من خلال جمع الموجهين العموم في الاتوبيس الطائر.

وبالنسبة لتأخر المكاتبات؟
وقد تم الغلب على مشكلة تأخر المكاتبات عن طريق تخصص مندوب بريد لكل ادارة تعليمية ليستلم البريد الخاص بالادارة يومى الاثنين والخميس من كل اسبوع واستلام ما يخص الادارة من المديرية وبذلك تتحقق السرعة في الانجاز ووصول البريد بوقت قصير بالاضافة الى وفرة النفقات والتى تقدر بحوالى 100 الف جنيه.
 
ومشكلة المخازن؟
كانت الطريقة الاوحد والامثل للتغلب عليها هى اقامة مخازن للمديرية وتم رفع كابلات الضغط العالى التى كانت ستكلف المديرية 2.2مليون جنيه وتم رفعها على حساب وزارة المالية.

بأى طريقة تم التغلب على المشكلات الخاصة بالمدارس الفنية ؟
من خلال رفع كفاءة المدارس الفنية وذلك عن طريق التدريبات المختلفة وبعض المبادرات المتعلقة بإنتاج "الكومسيت" بالإضافة الى تصنيع الاثاث المطلوب لكنترول الثانوية العامة داخل المدارس الفنية، وقد تم حفر بئرين بمدرسة العامرة بأبو تشت وكذلك بئر اخر في دندرة الزراعية، وتركيب موتور رفع بمدرسة نقادة الزراعية وبذلك تم توفير المياه لـ 390 فدانا.

ما اهم الانجازات التى تم تحقيقها في الفترة الأخيرة؟
قمنا بتركيب الواح طاقه شمسية على مبنى وزارة التربية والتعليم لتوفير طاقة نظيفة، وتم انشاء كنترول الثانوية العامه لاول مره بقنا بالاضافة الى ذلك اقيم اول مؤتمر علمى للرياضيات بمناسبة اليوم العالمى للرياضيات بتاريخ 2018/3/14، وتم طباعة كتاب جمع كل الابحاث المتعلقة بالمؤتمر.

ماهى رؤيتكم المستقبلية لتطوير التعليم بقطاع قنا؟
اطمح بتوفير منصات تعليمية يشارك فيها المعلمون الاكفاء للتواصل مع الطلبة طوال اليوم، كما اود فتح قاعات تطوير تكنولوجية طوال اليوم الدراسي لتوفير التعلم الالكترونى لجميع المتعلمين بالإضافة الى تخطيط لاعداد برامج تدريبيه عن مشكلة الانترنت لجميع المعلمين بالمحافظة وإنشاء صالون ادبى وتم عقد لقاءات مع مبدعين داخل التربية والتعليم وفى نفس السياق اخطط لانشاء مجله خاصة بمديرية التربية والتعليم تصدر بشكل دورى.

واتمنى تخصيص موقع خاص بالتربية والتعليم عبر شبكة الانترنت لعمل لقاءات واجتماعات من خلالها يمكن استخدام الموبايل في العملية التعليمية بتوفير عروض الباور بوينت للمعلمين لتعليمه للطلبة، وختاماً اود مشاركة المجتمع المحيط وتدريبه على بعض الحرف من خلال معلمي المدارس الفنية.

أخبار ذات صله